لاتحاد العام التونسي للشغل يدعو إلى تشكيل حكومة “منسجمة واضحة” في اسرع وقت ويحذر من السير إلى “اللادولة والتفكيك”.. وحركة النهضة مستعدة لـ “اجراء مراجعة عميقة” خلال مؤتمرها القادم وتنبه لمطالب الشعب وتجمد عضوية قيادي أيد قرارات سعيد الاخيرة

دعا الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري إلى تشكيل حكومة تضم “فريق ورئيس فريق ينسق ومنسجمة وعندها المسارات واضحة أمامها” في اسرع وقت، محذرا من السير إلى “اللادولة والتفكيك”.
والأربعاء قال الرئيس التونسي قيس سعيد انه راهن على “صدق عدد من الأشخاص”، متأسفا على ان “الرهان كان خاسراً لأن الهدف لم يكن الدولة ولكن كان البحث عن السلطة وامتيازاتها”، مضيفا انه لا يخشى من وصفها ب “الأطراف التي تحاور وتناور والتي تشتري بالأموال بعض المرتزقة الذين يأتون بهم من الخارج”.
من جههتا أقرت حركة النهضة، بمسؤوليتها إلى جانب الأطراف الذين حكمت معها، حسب حجمها في المشاركة في الحكم، معربة عن استعدادها “اجراء مراجعة عميقة” خلال مؤتمرها القادم.
وكان الرئيس التونسي قد أعلن في 25 تموز/ يوليو الماضي تجميد أعمال البرلمان، وإعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من مهامه وتوليه بنفسه السلطة التنفيذية.
وعلى ضوء ما وقع يوم 25 تموز /يوليو، شددت النهضة على لسان ناطقها الرسمي فتحي العيادي، اليوم الخميس، على ضرورة “الانتباه لمطالب الشعب ومطالب أبناء حركة النهضة” وإلى اجراء “مراجعات مهمة خلال المرحلة القادمة”.
ونبه العيادي في تصريحات صحفية الى أن “الثقة حاليا مهتزة في جميع الأحزاب، ومن باب المسؤولية أن تقوم الأحزاب بالمراجعات المناسبة”.
في غضون ذلك قرر رئيس حركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، تجميد عضوية عماد الحمامي، وإحالته على لجنة النظام بسبب ما وصفه “تكرار تجاوزاته لسياسات الحركة” وذلك على خلفية تصريحات أدلى بها الاخير حيث أيد فيها الاجراءات الاستثنائية التي أقرها رئيس الجمهورية.
وكان الحمامي قال، في تصريحات إعلامية، إن “الإجراءات الاستثنائية التي اتخذها الرئيس قيس سعيد تمثل زلزالا وصدمة إيجابية”، مضيفا أن “رئيس الدولة تحمّل مسؤوليته التاريخية في إخراج تونس أقوى وإدخالها في سياق الحل”.

نبيل بكاني

النص يعبر عن رأي الكاتب وليس بالضرورة عن رأي الموقع.

The post لاتحاد العام التونسي للشغل يدعو إلى تشكيل حكومة “منسجمة واضحة” في اسرع وقت ويحذر من السير إلى “اللادولة والتفكيك”.. وحركة النهضة مستعدة لـ “اجراء مراجعة عميقة” خلال مؤتمرها القادم وتنبه لمطالب الشعب وتجمد عضوية قيادي أيد قرارات سعيد الاخيرة appeared first on وكالة نيوز.



from وكالة نيوز https://ift.tt/3DHuBKF
via IFTTT

0 comments:

إعلانات جوجل

إعلانات جوجل