4 سنوات في الميزان.. قرارات لن ينساها الأميركيون لترامب

شهدت ولاية الرئيس الأميركي المنتهية ولايته، دونالد ترمب، طفرة اقتصادية طغت عليها أزمة فيروس كورونا المستجد، وكما شهدت انقساما في المجتمع الأميركي حول ملفات عدة من الكمامات مرورا بالشرطة وصولاً إلى حركة “حياة السود مهمة” وغيرها من الملفات والقضايا.

في ما يأتي أبرز المحطات خلال حكم دونالد ترمب:

حملة جنونية
في 16 حزيران 2015: أعلن رجل الأعمال والمضيف السابق البارز لبرنامج من تلفزيون الواقع ترشحه للرئاسة الأميركية من قاعة “برج ترمب” في نيويورك محاطا بأفراد من عائلته.

وفي 8 تشرين الثاني 2016: انتخب ترمب في سن السبعين ليصير الرئيس الـ45 للولايات المتحدة.

وفي 20 كانون الثاني 2017: شهد يوم تسلمه السلطة تظاهرات كبرى سادت بعضها أحداث عنف.

القرارات الأولى

– 22 كانون الثاني: إعلان انطلاق إعادة التفاوض مع كندا والمكسيك حول اتفاقية التجارة الحرة لشمال أميركا (نافتا).

– 25 كانون الثاني 2017: إطلاق مشروع بناء جدار على الحدود مع المكسيك لمنع دخول المهاجرين إلى الولايات المتحدة.

– 27 كانون الثاني: إصدار مرسوم يمنع دخول مواطني سبع دول تقطنها أغلبية مسلمة، وهي إيران والعراق وليبيا والصومال وسوريا واليمن، إلى الولايات المتحدة. أعيدت صياغة النص إثر معركة قضائية وأقرته المحكمة العليا في صيف 2018.

– 31 كانون الثاني: تعيين القاضي المحافظ، نيل غورساتش، في المحكمة العليا، وهو أول ثلاثة قضاة جدد عمقّوا النزعة المحافظة في أهم هيئة قضائية في البلاد.

– الأول من حزيران: إعلان انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس حول المناخ.

الاقتصاد
– 20 كانون الأول 2017: الكونغرس يصادق على أكبر تخفيض ضريبي منذ 31 عاما.

– 31 أيار 2018: فرض ضرائب على استيراد الصلب والألمنيوم من المكسيك وكندا والاتحاد الأوروبي.

– 15 حزيران 2018: دونالد ترمب يعلن حربا تجارية مع الصين عبر فرض ضرائب جمركية بنسبة 25 بالمئة على واردات بقيمة 50 مليار دولار.

– أيلول 2019: تسجيل أدنى معدل بطالة منذ 50 عاما، بنسبة 3,5%.

الدبلوماسية
– 6 كانون الثاني 2017: الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

– 8 أيار 2018: إعلان انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق الدولي حول الملف النووي الإيراني وإعادة فرض عقوبات أميركية على طهران.

– 30 حزيران 2019: دونالد ترمب يصير أول رئيس أميركي تطأ قدماه كوريا الشمالية، وقد التقى كيم يونغ أون بعد عام على أول قمة بينهما في سنغافورة للتفاوض حول إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

– 27 تشرين الأول 2019: إعلان مقتل زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي خلال عملية عسكرية أميركية في سوريا.

– 3 كانون الثاني 2020: مقتل الجنرال الإيراني النافذ قاسم سليماني في ضربة أميركية بطائرة مسيرة في بغداد.

الهزائم
– 28 تموز 2017: مجلس الشيوخ يفشل في إلغاء “أوباما كير”، الإصلاح الصحي الذي أنجزه الديمقراطيون.

– 6 تشرين الثاني 2018: استعاد الديمقراطيون الأغلبية في مجلس النواب خلال انتخابات التجديد النصفي. وبقيت للجمهوريين الأغلبية في مجلس الشيوخ.

– 20 حزيران 2018: في ظل احتجاجات، أنهى ترمب سياسة “عدم التسامح المطلق” مع الهجرة غير القانونية وفصل الأطفال عن والديهم بعد عبور الحدود إلى الولايات المتحدة.

الانقسام
– 12 آب 2017: خلال تجمع لليمين المتطرف في شارلوتفيل (ولاية فيرجينيا)، صدم متعاطف مع النازيين الجدد متظاهرين معادين للعنصرية بسيارته، مخلّفا قتيلا. وتعرض الرئيس لنقد شديد بعد تصريحه أن “هناك أشخاصا طيبين من الطرفين”.

– 14 شباط 2018: هاجم شاب يبلغ 19 عاما المعهد الذي كان يدرس فيه في باركلند (ولاية فلوريدا) مخلفا 17 قتيلا. أدت المأساة إلى تعبئة غير مسبوقة في صفوف الشباب للحد من حيازة الأسلحة النارية، في حين دعم ترمب دون تحفّظ حق الأميركيين في امتلاك سلاح.

– 25 أيار 2020: مقتل الرجل الأميركي الأسود جورج فلويد (46 عاما) في مينيابوليس خنقا تحت ركبة شرطي أبيض. أدى ذلك إلى تشكل أكبر حركة احتجاج ضد العنصرية والعنف الأمني منذ الستينيات، وانتشرت في أنحاء الولايات المتحدة ومنها إلى العالم. ودان ترمب تحركات مثيري شغب يريدون تدمير أميركا.

تحقيق حول روسيا
– 17 أيار 2017: تعيين المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي روبرت مولر محققا خاصا في شبهات تواطؤ بين حملة دونالد ترمب وروسيا. ودان الرئيس حينها التحقيق.

– 18 نيسان 2019: نشر تقرير مولر الذي لم يثبت وجود تواطؤ.

فيروس كورونا المستجد
– 31 كانون الثاني 2020: أعلنت الولايات المتحدة منع دخول حملة عدد من الجنسيات ممن زاروا مؤخرا الصين، في مسعى لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد. وشمل الإجراء الأوروبيين في 14 آذار مع بدء تطبيق حجر في أجزاء من البلد.

– 25 آذار: مجلس الشيوخ يقر خطة دعم “تاريخية” بقيمة ألفي مليار دولار لتحفيز الاقتصاد الذي يعيش أسوأ أزمة منذ 1929.

– 20 حزيران: دونالد ترمب الذي يتحدى الفيروس عبر الإحجام عن وضع كمامة، يعيد إطلاق حملته الانتخابية بتجمّع كبير في تولسا (ولاية أوكلاهوما).

– 2 تشرين الأول: تشخيص إصابة ترمب بكوفيد-19 ودخوله مستشفى عسكري لثلاث ليالٍ قبل أن يعود إلى البيت الأبيض، حيث أمضى بضعة أيام استأنف إثرها نشاطات حملته.

محطات عديدة إذا وقرارات هامة اتخذها سيد البيت الأبيض الذي يستعد في يناير مع تسلم الرئيس المنتخب مهامه بحسب القوانين الأميركية، قد يستمر قسم منها مع جو بايدن وقد يطير قسم آخر!
المصدر: العربية



from وكالة نيوز https://ift.tt/2IjhcAD
via IFTTT

0 comments:

إعلانات جوجل

إعلانات جوجل