رئيس لجنة الصحة النيابية يكشف موعد بدء الموجة الثانية من التفشي: ربما ندعو إلى الإقفال

رأى رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي، أن “كورونا بدأ بالانتشار ثم انتقل الى مرحلة التفشي ككل الفيروسات”، لافتا إلى أن “المشكلة كانت في الاختلاط وعدم الالتزام”.

ولفت الى “أننا أمام تفشٍ مجتمعي، والحق في هذا المجال على الدولة كما على الأفراد، فمن جهة، كانت هناك إرشادات وقرارات لم تطبقها الدولة بالشكل المناسب، ومن جهة أخرى لم يلتزم الأفراد الإرشادات”.

وعن سبب الوفيات المستجدة بأعمار متوسطة، قال في حديث عبر “لبنان الحر”: “هناك نظريات عدة في هذا المجال، فالأمر حاصل في مختلف دول العالم، ويمكن أن يكون عائدا لطفرة جديدة أو تحول للفيروس”.

وردا على سؤال أجاب: “يمكن أن ندعو الى الإقفال لتوقيف القطاع الصحي على رجليه، لئلا نصبح كفنزويلا. هناك موجة ثانية من التفشي ستبدأ مع بدء المطر في تشرين الثاني، من هنا يجب اتباع خطة جديدة وخصوصا من الأطباء، فينصحون كل من يصاب بالانفلونزا أن يحجر نفسه عشرة أيام ويخضع لفحص PCR، فقط في حال ظهرت عليه أعراض كورونا في اليوم السابع، نظرا إلى ما يحكى عن نقص في الـ kit عالميا لإجراء pcr”.

وتحدث عن أن “المستشفيات الخاصة غيرت رأيها وقررت أن تعطي أسرة لكورونا”.



from وكالة نيوز https://ift.tt/2JfBriO
via IFTTT

0 comments:

إعلانات جوجل

إعلانات جوجل