رئيس أركان العدو : احتمال كبير لاندلاع حرب مع حزب الله هذا العام

 

 

أجرى رئيس اركان جيش الاحتلال غابي آيزنكوت، مقابلات مع ابرز الصحف الصهيونية، بمناسبة عيد الفصح عند الشعب اليهودي، ومن ابرز ما قاله إنّ فرص اندلاع حرب أصبحت أكبر من السنوات الثلاث السابقة لولايته، مشيرا الى انه توجد عوامل سلبية عديدة تدفع تجاه الحرب، واكد انه يوجد احتمال كبير أنني سأقود الجيش في حرب في سنتي الأخيرة.
واضاف رئيس اركان جيش الاحتلال ان الخطر العسكري الأكبر على الكيان يأتي من الجبهة الشمالية، متمثلا بمثلث إيران –سوريا – لبنان.
وفي الشان السوري قال ايزينكوت ان عمليات جيشه متواصلة في سوريا، وان جزءا بسيطا من نشاطاتنا في سوريا يخرج إلى الإعلام والعمل العسكري في سوريا لا يتوقف.
وأشار رئيس الأركان الى ان عشرات الكتائب التابعة للجيش ستحارب في الحرب القادمة مع حزب الله في نفس الوقت بالتنسيق مع سلاح الجو والاستخبارات العسكرية وسلاح البحر. وحول إمكانية دخول إيران في الحرب القادمة مع حزب الله أجاب ايزنكوت ان “هذا الاحتمال منخفض جدا، لدينا تفوق جوي واستخباراتي. نستطيع ضرب أي هدف بصورة دقيقة على بعد 2000 كيلومتر وتدميره، إضافة إلى ذلك إننا نحبط كل عملية لنقل صواريخ نوعية إلى حزب الله من سوريا”.
وقال آيزنكوت في رد على سؤال لصحيفة معاريف انه “يوجد تعاون استخباراتي وأمني مع دول توجد اتفاقيات سلام بيننا وبينها”. أما عما وصفته الصحيفة بـ”حلف سني – إسرائيلي”، في إشارة إلى السعودية، فقال آيزنكوت “يوجد تعاون خفيّ، لا أصفه حلفا وتوجد مصالح متطابقة. والمصلحة المشتركة لإسرائيل والسعودية هي ضد التهديد الإيراني” زاعما انه توجد مصلحة مشتركة باستقرار إقليمي، ولدينا حليفة مشتركة هي أميركا. وختم رئيس الاركان الصهيوني قائلا ان هذا الواقع تغير، وكذلك الاعتقاد أنه ليس بالإمكان التعاون بسبب القضية الفلسطينية قد تغير

 



from إسرائيليات – شبكة وكالة نيوز https://ift.tt/2Gpj0Gh
via IFTTT

0 comments:

إعلانات جوجل

إعلانات جوجل